وجدة: دينامية الإصلاحات في بلدان اتحاد المغرب العربي


الخبر...
نعيمة أدهم...
نظمت كل من كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة محمد الأول - وجدة ومعهد الدراسات الإفريقية بجامعة محمد الخامس الرباط-السويسي، بشراكة مع مؤسسة (هانس سايدل)الألمانية، الملتقى العلمي المغاربي الثاني حول موضوع "دينامية الإصلاحات في بلدان اتحاد المغرب العربي"، وذلك يومي 15 و16 أبريل الجاري. وقد سجل هذا الملتقى مشاركة حوالي أربعين أستاذا جامعيا من مختلف الاختصاصات يمثلون البلدان المغاربية الخمس (المغرب والجزائر وتونس وموريتانيا وليبيا ).
وقد تمحورت المداخلات التي تمت خلال هذ الندوة حول "دينامية الاصلاحات في بلدان الاتحاد المغاربي في أبعادها القطرية والمغاربية والعالمية"، و"دور الاتحاد المغاربي في دينامية الإصلاحات"، و" إدماج واندماج المجتمع المدني في دينامية الاصلاحات".
كما تناولت المناقشات قضايا "السند التوثيقي والبحثي للاصلاحات في البلدان المغاربية "و" الاصلاحات في البلدان المغاربية من خلال الأبحاث العلمية والجامعية"، و"تمويل الاصلاحات بين القدرات الذاتية والتعاون الدولي الثنائي ومتعدد الأطراف"، و"الاصلاحات وعامل الظرفية الدولية".
وأكد المشاركون في توصيات صدرت في ختام يومين من المناقشات وتعميق التفكير حول دينامية الاصلاحات في دول اتحاد المغرب العربي في أبعادها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والمؤسساتية ،أن الدول المغاربية مطالبة بالعمل ضمن استراتيجية موحدة آخذة في الاعتبار تطلعات الشعب المغاربي وطموحاته المستقبلية.
وبعد تثمينهم لما تم انجازه من اصلاحات بمضامينها الاستراتيجية ودورها في تأهيل البلدان المغاربية وتكريس وتطوير بنياتها وكذا انعكساتها على الشعوب المغاربية ،أكد المشاركون على أهمية مراجعة وتقييم هذه الاصلاحات وتجاوز ما تولد عنها من نتائج سلبية وبالتالي تدعيم وتطوير المكتسبات الناتجة عنها .
كما أوصوا بتسريع وتيرة هذه الاصلاحات وتعميق وتنويع مجالاتها وبلورة استراتيجية واضحة لتوظيف أهمية موقع الفضاء المغاربي وعلاقاته الخارجية لتفعيل وتطوير هذه الاصلاحات،
واعتبر المشاركون أنه يتعين على اتحاد المغرب العربي أن يضطلع بالمهام المنوطة به وفقا للمبادئ المؤسسة لهذا الاتحاد ، ملحين على ضرورة تمكين مؤسسات المجتمع المدني من أداء دورها الحيوي للمساهمة في إنجاز هذه الاصلاحات وتطويرها .
و إضافة إلى حضور ندوات الملتقى حرصت "الخبر" على رصد كواليسه وما يدور فيها من نقاشات جانبية بين أساتذة أجلاء ومفكرين وحقوقيين من دول المغرب العربي الخمس، إضافة إلى أساتذة من العراق الشقيق، فلمسنا عن قرب أخوة ومودة و تلاحما وخلافا في قضايا فكرية ما أفسد للود قضية، وكان الكل يجمع على أن ما يجمع شعوب بلدان المغرب العربي أكثر مما يفرقها وأن تفعيل الإتحاد المغاربي متوقف على الإرادة السياسية.
كما رصدت "الخبر" براعة التنظيم وكرم الضيافة الذان استقبلت بهما إدارة كلية الحقوق بوجدة وطلبتها ضيوف الملتقى مما أسهم في تمام نجاحه.
naimaadham@yahoo.fr
alkhabar.tv
20 أبريل 2010

Share on Google Plus

About Al Khabar

Journal national marocain indépendant | Toute l'actualité internationale, nationale et régionale et bien plus | Articles, Photos, Vidéos | Météo, Jeux, Horaires de prière |

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أخبــــار وطنيـــــة